Forum Érable Atlas
Bonjour et Bienvenue
sur le Forum ErableAtlas


Merci pour votre passage.

PUB & partenaires
W3Schools
W3Schools
W3Schools
W3Schools
Rechercher
 
 

Résultats par :
 


Rechercher Recherche avancée


الزواج: الهم الذي يحمله طلبة المهجر

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas

الزواج: الهم الذي يحمله طلبة المهجر

Message par Saintpierre le 17/09/10, 10:01 am

البعض حمل هم الزواج في المغرب المسلم المحافظ لما توفر ت فيه شروط هذا الواجب الرباني.. فتضاعف الإلحاح و الوجوب عندما وجد نفسه وسط الحضارة الغربية حيث زمكان الفتن و الابتلاءات بامتياز و لما تيقن بأهمية الطرف الأخر في مساعدته ليقوم بالمهمة على أحسن ما يرام ...

وآخرون جعلوا هذه النعمة الربانية أولى الأولويات بمجرد تواجدهم في بلجيكا لا وجه الله غاية و لا تحصين الفرج مقصدا و إنما أوراق الإقامة هدفا وحيدا .

فاختلط الحابل بالنابل و ظهرت عوائق جديدة في وجه كل شاب قادم من المغرب مع العوائق القديمة المنتشرة في بلاد المسلمين فكان الحل سهلا عند هؤلاء، إذ غيروا البوصلة صوب الغربية حيث السهولة لتحقيق مأربهم.. لكن في زمكان يسر فيه الحرام و عسر فيه الحلال كان الضحية الكبرى هو ذاك الشاب الذي أهلكته و أبكته فتن حضارة لا أخلاق لها. و الذي غايته وجه الله و مبتغاه أن يرى مقاصد الزواج فيه من غض البصر و تحصين الفرج و التركيز في المهمة التي جاء من اجلها لهذا البلد، بل الأحرى لهذا الوجود... و ضربت الكثير من الأسر المسلمة وصايا الحبيب عرض الحائط، و المذكورة في قوله صلى الله عليه و سلم " إذا جائكم من ترضون دينه و خلقه فزوجوه و إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض".

لكن ذبحت هذه المعايير وبدلت بمعايير الجاهلية في إساءة لخير الخلق تجاوزت إساءة الدانمرك فكان المال و النسب و الحسب أول ما يسال عنه الناكح، فظهرت عوائق يمكن أن نجملها فيما يلي:

عقلية الفتاة المغتربة

حيث قرارها هو الذي يبنى عليه الجواب النهائي في أسر أصبحت وظيفة الأب لا تتجاوز ناطقا رسميا للأسرة... بل أفضح من ذلك لما ينخرط هذا الأب و يرضخ لهذه العقلية الدخيلة، يحكي "ع ر" كيف فوجئ عند طلب يد إحداهن بسؤال أبيها " هل سبق لكما أن تعرفتما ؟ تعارف أصبح ركن أساسي في مذهب الكثير من الفتيات المسلمات و تجاوز الحدود و الضوابط و استفاد من تكنولوجيا الإتصال, في تقليد أعمى للغربية التي و إن عسرت الزواج بثقافتها المريضة فإنها تقبل هذا الشباب و هو صفر اليدين و تتواضع و هي التي عاشت حياة الرفاهية و هي المادية حتى النخاع لتعيش معه في بيت جد متواضع وسط ظروف مادية جد متوسطة, ترفضها بشدة ابنة الإسلام بوضعها حواجز مادية رهيبة يستحيل على الطالب اجتيازها...

الأوراق

أول ما يسال عنه الناكح ' الأوراق ' فان صلحت صلح سائر الزواج و إن فسدت فسد سائر الزواج.

هل تتوفر على الأوراق ؟ ما نوع بطاقتك ؟ما لونها؟كم مدة صلاحيتها ؟ .. أسئلة تطرح على كل طالب للزواج في أسر أصبحت تعرف كل خبايا قوانين الإقامة في بلجيكا.

فان لم يتوفر على بطاقة صفراء اللون، صغيرة الحجم و مدة صلاحيتها لا تقل عن 5 سنوات فإنه لا يتوفر على فتنة "الكواعط"، و بالتالي فهذا الطالب صاحب البطاقة البيضاء الكبيرة الحجم و مدة صلاحيتها لا تتجاوز السنة و لا تجدد إلا بشق الأنفس في الكثير من بلديات بلجيكا و خاصة عاصمتها .. لا يعد ممن يملكون " الصفرة "

يتحمل الوزر بشكل كبير السابقون الذين استغلوا نصف الدين في تحسين و وضعيتهم القانونية فاعتدوا بذلك على الزواج و على هذه الأسر التي كان ردها القاص أن غلّقت الأبواب في وجه الجميع، فتجسد المثل الشعبي المشهور ' حوتة تخنز شواري'.

ليس كل من يحمل صفة طالب أو مهاجر سري مقصده الحصول على أوراق الإقامة في دنيا فانية.. بل العكس فالكثير يضع الزواج نصب عينيه كوسيلة ضرورية للحصول على " الأوراق" الحقيقين للإقامة السرمدية في جنات الخلد إنشاء الله...

النسبية والعصبية القبلية

" نتا عربي او حنا ريافة ما عمرن نتلقاو " رد تلقاه الطالب صلاح الدين من طرف الأم الريفية عند طلب يد ابنتها، و هو لون من التميز المنتشر بشكل يثير القلق من طرف أناس أساؤوا لرجال الأمازيغ، و ما يتردد على ألسنة الناس و أكده الكثير ذو الأصول العربية و خاصة المنحدرين من البيضاء بوجود ما أسموه ب " العنصرية ضدهم " .. فنجد الريفية فقط للريفي و السوسية للسوسي أما "العروبي " كما يسمى بتعبير أهل شمال المغرب فمصيره الرفض.

فإذا اجتمعت في الشاب صفتا طالب(أو مهاجر سري) و بيضاوي فقد حكم على نفسه مسبقا بالرفض إلا إذا قدر له مع أسرة ربانية( رغم قلتها) تجعل من الدين و الخلق المعيار الوحيد وهذا ما لوحظ و خاصة في السنين القليلة الأخيرة..

الوضع المادي الغير المستقر

ليس فقرا أو ضيقا ماديا قاهرا و إنما وضع مادي غير مستقر نتيجة الإقامة المؤقتة و تكاليفها الباهظة. و الشاهد تجربة بعض الطلبة المتزوجين من طالبات قادمات من المغرب، فرغم تزايد الإكراهات المادية استطاعوا التغلب عليها بعون الله من خلال العمل الأسبوعي والعطل المدرسية .

حتى وإن كان فقرا فأين نحن من اليقين بالله و الوعد الرباني المذكور في حديث الرسول صلى الله عليه و سلم"ثلاثة حق على الله تعالى عونهم المجاهد في سبيل الله و المكاتب الذي يريد الأداء و الناكح الذي يريد العفاف " بل أكثر من ذلك ففي أية الأيامى وعد الله بإغناء هذا الشاب " وان يكونوا فقراء يغنيهم الله من فضله و الله واسع عليم "

لكن الكثير من الأسر لا تؤمن إلا في الشوماج و السيبإس (مساعدات إجتماعية) أو في عقد عمل أو تجارة مربحة...؟حتى أصبحنا أمام مسلمين بإيمان مزدوج شعاره لا اله الا الله و أساسه لا اله و الحياة مادة. المغالاة في المهور

في أسر أصبح الأب يرى في ابنته مشروع استثماريا مربحا، طفا بشكل رهيب ظاهرة المغالاة في المهور، يحكي أحد الشباب كيف وجد نفسه يتفاوض حول مبلغ المهر ليوقف الأب التفاوض عند 9 ألف أورو، بعدما طلب في البداية 15 ألف.

تأمين مستقبل البنت و الافتخار والمباهاة بين الأهل هي تلكم دوافع أباء يبيعون فلذات أكبادكم كما يباع البقر و غير مبالين من التحذير النبوي الشديد كيف تستحي هذه الأسر و هي تطلب ما لا يقل عن 10 ألف أورو و خير الخلق كان صداقه لأزواجه 500 درهم تعادل 130 ريال سعودي أي 32 أورو (1ريال=0,25 اورو) و مهور بناته صلى الله عليه و سلم 100 ريال ما يقارب 25 أورو !!! فيا ترى من يوقف تجارة خبيثة استفحلت بين أوساط ممن يحسبون على المسلمين ؟ ؟ ؟

النتيجة

فكانت الفتن ما يميز واقعا مبكي، تبين أحد الوقائع المتداولة بعضا من مأساته التي مفادها أن شاب تزوج مقابل 12 ألف أورو كمهر وضعه الأب كشرط أساسي ...قبل الشاب بذلك، وٍ تأتى الأيام ليقوم الوالدين بأول زيارة لابنتيهما حينها منعهما الزوج من ولوج البيت و فاجئهم بقوله"لكي تزورها وجب دفع مقابل لذلك، أنسيتما أنني اشتريتها منكم؟؟؟؟؟؟؟

زواج كلف ألاف الأوروات و لم يدم عشرات الأيام، نسبة الطلاق تنافس نسبتها عند البلاجيكة، و فتيات تزوجن رغم أنوف أبائهم، و عنوسة لم يحسبها أحد في بلد توفرت فيه كل الإمكانات المادية..

و فساد عريض مظاهره شباب يعيش هموم الصداقة و الحب الكاذب و العلاقات اللاشرعية و جرائم الزنا ترتكب في واضحة النهار على طريقة الغربيين في واقع إباحي مخزي من أبطاله أبناء دين العفة...و الآخرون الذين ربطوا علاقات محرمة مع غربيات فطن لغرضهم ألا و هو تسوية الوضعية القانونية، التجئوا إلى الإنجاب في توهيم لهن على صدقهم حيث لا يهمهم ترك محمد كريم و هند... في غيابات الحضارة الغربية المدمرة؛ يقول "ح" أحد هؤلاء"علمت مؤخرا للأسف أن ابنتيا (4و6 سنوات)اللتان يعيشان مع أمهم البلجيكية يأكلا لحم الخنزير و ربما في المستقبل أشياء أخرى، الله سمحلنا!!!".

من يتحمل المسؤولية؟

كفانا هروبا إلى الأمام فالمسؤولية يتحملها الجميع و السؤال الإلهي لن يستثنى منه أحد.

اعلم أيها الأب و من معك أنه من يسر الزواج فقد عسر الزنا و من عسره فقد يسر الزنا، و تأكد أنك بهذا تطبع مع الفساد و تحارب العفة؟ أما أنتم يا دعاة الإسلام يا من وضع فيكم أمل هذه الأمة مالكم منذ أن علمنا بوجودكم و أنتم في حالة

شرود؟ هلا عدتم جزاكم الله خيرا لموضعكم الطبيعي وعاينتم و لو جزءا من مشاكل العمود الفقري لأمتنا الإسلامية وعملتم

على إيجاد حلولا لشباب في خطر طريقهم مليء بالأشواك و الحفر؟ أما عزاب الأمس" فقلبوا وجوههم" وتمثل فيهم المثل الشعبي"كل شاة تعلك من كراعها(رجليها...)

متى نعلنها توبة من هذا الخذلان والتقصير وحياة العبث؟ و متى نرى أفرادا ومؤسسات على شاكلة التابعي الجليل سعيد بن المسيب في بلد توفرت فيه كل الظروف للإنجاح مشاريع تزويج الشباب؟ فالله الله في الشباب.

[right]
avatar
Saintpierre

Masculin Nombre de messages : 797
Age : 96
Statut : RP
Date d'inscription : 02/06/2009

Revenir en haut Aller en bas

Re: الزواج: الهم الذي يحمله طلبة المهجر

Message par mushiba2000 le 17/09/10, 05:26 pm

oui c' vrai ; lah ihdina 3la nfousna;
avatar
mushiba2000

Masculin Nombre de messages : 753
Age : 44
Résidence : Montréal
Emploi : infirmier
Statut : RP
Date d'inscription : 15/11/2009

Revenir en haut Aller en bas

Re: الزواج: الهم الذي يحمله طلبة المهجر

Message par perle le 20/09/10, 01:34 pm

jazaka laho khair

perle

Féminin Nombre de messages : 638
Date d'inscription : 25/04/2009

Revenir en haut Aller en bas

Re: الزواج: الهم الذي يحمله طلبة المهجر

Message par mea le 20/09/10, 09:55 pm

jazaka laho khair

mea

Masculin Nombre de messages : 8599
Age : 37
Résidence : D: Montréal - Québec
Date d'inscription : 24/05/2005

Revenir en haut Aller en bas

Re: الزواج: الهم الذي يحمله طلبة المهجر

Message par jamal.bob1 le 20/09/10, 11:13 pm

Sujet qui reflète vraiment la réalité
Merci

jamal.bob1

Masculin Nombre de messages : 122
Date d'inscription : 20/06/2009

Revenir en haut Aller en bas

Re: الزواج: الهم الذي يحمله طلبة المهجر

Message par marialol le 01/10/10, 09:30 am

s26
avatar
marialol

Féminin Nombre de messages : 117
Age : 34
Résidence : casablanca
Emploi : comptable
Statut : au canada depuis le 21/12/2010
Date d'inscription : 18/02/2010

Revenir en haut Aller en bas

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut


 
Permission de ce forum:
Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum